البرازيل والأرجنتين يتعادلان مع بوليفيا وبيرو بتصفيات المونديال

اذهب الى الأسفل

البرازيل والأرجنتين يتعادلان مع بوليفيا وبيرو بتصفيات المونديال

مُساهمة من طرف mido hany في الجمعة سبتمبر 12 2008, 06:44

اكتفت البرازيل بالتعادل بدون أهداف مع ضيفتها بوليفيا التي لعبت بعشرة لاعبين ضمن تصفيات امريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم أمام جمهور ملأ فقط نصف مقاعد استاد جواو هافيلانج فجر الخميس.

وستضع النتيجة مزيدا من الضغوط على المدرب دونجا الذي عاد ليعاني بعدما تنفس الصعداء في أعقاب الفوز 3-صفر على تشيلي يوم الأحد الماضي.

وبدأ الجمهور الغاضب في إطلاق صفارات الاستهجان ضد الفريق بعد نصف ساعة فقط من بداية المباراة، وفي الشوط الثاني تحول الجمهور البرازيلي القليل لتشجيع بوليفيا في هجماتها.

وبدا أن ضعف الحضور الجماهيري في الإستاد الذي يسع 40 ألف متفرج نتيجة لارتفاع أسعار التذاكر وتراجع الاهتمام بفريق المدرب دونجا.

وفي نفس الإطار، خاب سعي الارجنتين لتحقيق أول فوز لها في خمس مباريات بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم حين أحرزت مضيفتها بيرو هدفا في الثانية الأخيرة من مباراتهما لتخرجا متعادلتين 1-1 فجر الخميس.

وصمدت الارجنتين في وجه ضغط أصحاب الأرض في الشوط الثاني قبل أن تخطف هدفا رائعا عبر استيبان كامبياسو في الدقيقة 83.

لكن يوهان فانو أحرز هدف التعادل لبيرو بلمسة رائعة من أمام المرمى في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع بعدما تلقى تمريرة عرضية رائعة من خوان فارجاس الذي ركض لمسافة 70 مترا.

وأبقى التعادل الارجنتين في المركز الثالث بمجموعة أمريكا الجنوبية في التصفيات متساوية برصيد 13 نقطة مع البرازيل وتشيلي بينما يتأخر الثلاثي بفارق أربع نقاط وراء باراجواي المتصدرة، وبقيت بيرو في المركز التاسع برصيد سبع نقاط.

وعاشت الارجنتين ليلة أخرى مخيبة للآمال بعدما فشل فريقها المدجج بالمواهب في تحقيق الفوز. ووجد ليونيل ميسي مهاجم برشلونة نفسه مرارا محاطا بثلاثة أو أربعة منافسين وبدا عليه اليأس كلما استخلصت منه الكرة.

وعزل زميله في الهجوم سرجيو اجويرو في معظم فترات المباراة بينما كانت مساهمة صانع الألعاب خوان رومان ريكيلمي محدودة واقتصرت على تسديد الركلات الحرة.

وشكلت تمريرات نولبرتو سولانو قائد بيرو خطورة كبيرة على مرمى الارجنتين وكادت إحداها تتيح لدانييل تشافيز فرصة افتتاح التسجيل لكن تسديدته أبعدت ببراعة بواسطة الحارس الارجنتيني خوان كاريزو في الدقيقة 66.

وانقض كاريزو الذي يشارك بديلا للحارس المصاب روبرتو ابوندانزيري ليمسك بضربة رأس من فانو بعد تمريرة عرضية رائعة من فارجاس بعد ذلك بعشر دقائق.

وبعدما حل الإجهاد على بيرو كانت الارجنتين سباقة للتسجيل، ومرر ريكليمي الكرة إلى ميسي الذي لعبها عرضية منخفضة وصل إليها كامبياسو المنطلق قبل المدافع وسددها مباشرة على يمين حارس المرمى.

لكن وفي آخر هجمة بالمباراة استلم فارجاس الكرة بالقرب من منطقة جزاء فريقه وركض في الجانب الأيسر قبل أن يلعب تمريرة عرضية أمام المرمى وضعها فانو في الشباك.

avatar
mido hany
الجــامدين اخر حاجة
الجــامدين اخر حاجة

عدد الرسائل : 459
العمر : 29
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 09/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى